مصادر الإسلام

القس ورقة رئيس النصارى

 قيل عن ورقة بن نوفل إنه كان قسا والقس رئيس النصارى السيرة الحلبية 1 :363  وعرف ورقة عن نفسه أمام محفل من قريش يحضر زواج النبي من خديجة قائلا نحن سادة العرب وقادتها السيرة المكية 1 : 123  السيرة الحلبية  1 : 155

وعن ابن اسحق وابن هشام قولهما فأما ورقة بن نوفل فاستحكم في النصرانية و اتبع الكتب من أهلها حتى علم علما من أهل الكتاب  السيرة الهاشمية 1 : 205

وعرف أهل مكة مقام القس عندهم فولوه أمور دينهم وشئون دنياهم  واسترشدوا بآرائه  كما فعلت خديجة حيث قيل عنها أن ذلك من خد يجه  كان بإرشاد  من ورقه السيرة الحلبية   1: 275

نفهم من هذة الاقوال  أن ورقه كان رئس على كنيسة مكه النصرانية  فى زمن عبد المطلب وفى فترة من حياة محمد وكان له فيها دور روحي  و زمني  : عليه تقوم مهمة قيادة الكنيسة  وتعليم الناس وإرشادهم  وتفسير الكتاب وتأويله  وبه  تناط  خدمة الهيكل  و إليه  يرجع في مختلف أمور الدين  العقائدية  و التشريعية

عليه تقوم مهمة تفقيه رعيته الوحي و معاني التنزيل يفصل لهم آيات الكتاب  وينقل ليهم ما عجم منه وييسره  لهم بلسان عربي مبين  ويثبتهم  في  أيمانهم و يزكيهم  من خطاياهم  ويهديهم إلى  الصراط  المستقيم  فهو بكلمة  أولهم وسيدهم  وقائدهم  و المسئول عنهم

 هذه المسؤوليات هي من خصائص كل قس مسؤول  وكل رئيس فى كنيسة المسيح لقد دار حوله كل الحمس من قريش من عبد المطلب زعيم مكة إلى أبي بكر الصديق وعثمان بن الحويرث وزيد بن نفيل وعبيد الله بن جحش وعبد الله بن جدعان  وغيرهم ممن عرف عنهم التحنث والتحنف في غار حراء  ودار حوله النبي محمد طوال أربعة وأربعين سنة من حياته

وكما كان القس ورقة  رئيس النصارى هكذا سيكون النبي محمد أول المسلمين  القرآن 39 : 12 6 : 14  6 : 163  وكما قامت مسؤولية النبي على تعليم الناس ما لا يعلمون  يتلو عليهم آيات الكتاب  ويزكيهم من خطاياهم  : أرسلنا فيكم رسولا منكم يتلو عليكم آياتنا ويزكيكم ويعلمكم الكتاب والحكمة  ويعلمكم ما لم تكونوا تعلمون القرآن 2 : 151 و 129 و 139  3 : 164  62 : 2    هكذا كانت مسؤولية القس  في الجماعة النصرانية

وليس أدل على ذلك من كثرة اهتمام القس بالنبي نفسه  وهو الذي زوجه من خديجه  وهو الذي دربه على التأمل والصلاة في غار حراء  وهو الذي تولى إعلان  نبوته على العرب  كما سنرى لاحقا

أن هذه المسؤولية الهامة لجديرة بالاهتمام  فهي تظهر لنا الدور الذي لعبه القس في جماعة مكة النصرانية وسلطته في تعريب الانجيل من العبرانية  وفرض ترجمته على العرب ومكانته العالية في مكة وبين زعماء قريش وتجارها الميسورين  وتوليه أمر الكعبة  بيت الله  وملازمته الهيكل  والطواف حوله أنها كلها مهمات تناط بالرئيس  السيد القائد  والكاهن الجليل

وربما شعر بعض كتبة الأحاديث  والسيرة النبوية بهذا الدور الخطير فأعلنوا عن أهمية القس في الوحي عندما قالوا : ولم ينشب ورقة أن توفى وفتر الوحي  صحيح البخاري بشرح الكرماني  1 : 38

أو عندما امتدحه النبي بعد موته في قوله : أبصرته في بطنان الجنة  وعليه السندس  أو إني رأيت له جنة أو جنتين السيرة الحلبية 1 : 274

إستمع واقرأ الإنجيل