الخاتمة

الخاتمة

 

حاولنا في الأبواب السابقة تبيان مكانة المرأة في الإسلام وما لها من حقوق وواجبات تجاه زوجها وفي المجتمع، وما على الرجل من حقوق لها، في ضوء مصادر الإسلام أي القرآن والحديث وأعمال الفقهاء وسقنا من حين إلى آخر آراء الكتاب والعلماء المسلمين المعاصرين، ليكون القارئ على معرفة بحججهم وأدلتهم وتفسيرهم الحديث لهذا الموضوع أو ذاك.

والآن وقد وصلنا إلى ختام كتابنا نستطيع القول إن المرأة في الإسلام لا تحظى بمكانة رترجوها الأوروبية لنفسها (1). فمع أن محمداً أتى بإصلاحات عديدة لوضع المرأة العربية في شبه الجزيرة، ومع أن الإسلام لم ينكر أبداً أن الأنثى ذات نفس وعقل، فإنها ظلت في القرآن والحديث والمصادر الفقهية، وحتى في أعمال المعاصرين في العالم الإسلامي، نصف إنسان. والحكمة من وجودها هي أن تخدم زوجها وتطيع أوامره بلا قيد وشرط، وأن تلد له صبياناً وتخبئ نفسها عن العيون، وكأن وجودها عيب في حد ذاته. وبما أن التعليم الإسلامي يعتبر القرآن كتاباً أملاه الله على محمد، وأحكامه أفضل ما يمكن المرء تصوره، وشاملة لكل زمان ومكان، فإنه ليس من السهل تفسير القرآن تفسيراً عقلانياً كما حاول ذلك محمد عبده. ومن شبه المستحيل توفيقه وإدماجه مع متطلبات العصر، سيما أن جزءاً كبيراً من الآيات صريحة في التعبير، لا تعطي العالِم المنفتح أي تأويل. فإذاً ليس للمسلم المؤمن والذي يشعر نفسه مكلفاً بتبليغ كتابه الكريم في المجتمع الحديث من خيار سوى تبرير وتعليل كل الأحكام والأقوال في القرآن، إذا كانت تلك تتعارض مع الواقع المعاش. كذلك الأمر بالنسبة للآيات القرآنية التي تحط من شأن المرأة، مقارناً مع الفهم الحديث، مما يضطر العالِم أو الكاتب المسلم في يومنا إلى التحري عن حكمة مخفية تحت هذه الأقوال وأعظمها: رلا يريد الله بالمرأة إلا خيراً. فإن تعلق الأمر بأن شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل، فلأن الله عرف أن ليس لها خبرة في ميادين الحياة، فأراد أن يجنبها التجارب والأخطار. وإن كان الموضوع ضرب الناشزة فهذا ليس بحلال مباشر، وإلا لما ذكره الله في القرآن كالوسيلة الأخيرة لإصلاحها.وأما بالنسبة لتعدد الزوجات، فقد كان في سابق علمه تعالى أن الغرب نفسه يجعل من تعدد الزوجات مؤسسة مشروعة بالقوانين، الأمر الذي حدث فعلاً في ألمانيا كما يزعم الصابوني (2). إن مؤلفات الأصوليين والمسلمين المنفتحين على السواء في العصر الحاضر مليئة بمثل هذه الحجج المختلفة والأمثلة المضحكة.

وفي الختام يجب أن نضيف أنه لا يجوز أن يفكر القارئ في وجود تناسق بين نصوص وأحكام الشريعة بشأن المرأة والواقع المعاش في الدول الإسلامية. وبعبارة أخرى: من الظلم أن ندعي أن كل مسلم يعامل زوجته أو بناته أو الجنس الأنثوي عامة طبقاً لما قرره الفقهاء وما يزالون يقررون! وإن كانت المرأة تعيش في ظل رواسب الشريعة وتحت هيمنة الرجال. ولكن نشاهد في الوقت نفسه كيف يضعف أثر الشريعة بل يختفي هنا وهناك في خضم معركة لا هوادة فيها بينها وبين الإلحاد والحركات التحررية. إنه ليس الإسلام المتزمت وحده الذي يحاول صياغة المجتمع حسب تصوراته ومثُله ويترك طابعه في هذا المجتمع أو ذاك، بل يوجد تطرف آخر يؤدي بالمرأة إلى العداء للرجال والمجتمع قاطبة، كما هو الحال بين أتباع الحركات النسائية في مصر ودول شمال أفريقيا.

 

1-شلتوت، ص 812

2-الصابوني، 1:924

المصادر

 

تحتوي هذه القائمة على المراجع التي راجعناها غير مرة أما الكتب التي استشهدنا بها مرة واحدة فقط، فقد ذكرناها ضمن الكتاب.

القرآن، طبعة القاهرة 8891

أ - تفاسير القرآن

ابن عباس: تنوير المقباس من تفسير ابن عباس (ضمن مجمع التفاسير 1-5 ، اسطنبول 9131)

الطبري: محمد بن جرير: جامع البيان عن تأويل القرآن. تحقيق محمود محمد شاكر، 1-03 ، القاهرة 8691

الزمخشري: محمود بن عمر: الكشاف عن حقائق التنزيل وعيون الأقاويل في وجوه التأويل، 1-4 ، بيروت بدون تاريخ

فخر الرازي: حسين بن علي: مفاتيح الغيب، 1-03 ، القاهرة 2391

الخازن: علاء الدين علي بن محمد: لباب التأويل في معاني التفسير (ضمن مجمع التفاسير 1-5 ، اسطنبول 9131)

ابن كثير: أبو الفداء إسماعيل: تفسير القرآن العظيم، 1-4 ، القاهرة بدون تاريخ

محمد عبده: تفسير المنار، 1-01 ، القاهرة 3791

سيد قطب: في ظلال القرآن، 1-8 ، بيروت 7691

الصابوني: محمد علي: تفسير آيات القرآن، 1-2 ، بيروت 1891

 

ب - كتب الحديث

البخاري: محمد بن إسماعيل: الصحيح تحقيق مصطفى ديب البغا، 1-7 بيروت 0991

مسلم: مسلم بن الحجاج، صحيح، تحقيق محمد فؤاد عبد الباقي، 1-5 ، القاهرة 5591-6591

أبو داود: سليمان بن الأشعث، تحقيق محمد محيي الدين عبد الحميد، 1-42 بيروت، بدون تاريخ

الترمذي، أبو عبد الله بن محمد، سنن 1-5 ، القاهرة 0691

النَّسائي، أبو عبد الرحمن محمد، سنن 1-2 ، القاهرة 2391

لنفس المؤلف، كتاب عِشرة النساء، القاهرة بدون تاريخ

ابن ماجة، أبو عبد الله محمد: سنن 1-2 ، القاهرة 2591

الدارقطني، أبو الحسن علي: سنن 1-2 ، القاهرة 0491

أحمد بن حنبل: مسند 1-6 ، القاهرة بدون تاريخ

الدارمي، عبد الله بن عبد الرحمن: سنن، 1-2 ، القاهرة 4491

كنز العمال، علاء الدين متقي الهندي 1-53 ، حيدر آباد 4791

الكليني، أبو جعفر محمد: الفروع من الكافي، 1-9 ، تهران 8731

ج - كتب السير والطبقات

البلاذري، أنساب الأشراف، المجلد الأول تحقيق محمد حميد الله، القاهرة 0691

ابن هشام، السيرة النبوية، تحقيق مصطفى السقا وزملائه، 1-4 ، القاهرة 6391

ابن سعد، الطبقات الكبرى، 1-9 طبعة دار صادر، بيروت بدون تاريخ

ابن عبد البر، أسد الغابة في معرفة الصحابة، 1-5 تهران 9691

د - كتب الفقه

الشافعي، أحكام القرآن 1-2 ، بيروت 7691

بدائع - لعلاء الدين أبي بكر الكاساني، بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع، 1-6 ، بيروت، 6891

الجصاص - أبو بكر بن علي: أحكام القرآن، 1-3 ، القاهرة 7431

الجزيري - عبد الرحمن الجزيري، كتاب الفقه على المذاهب الأربعة، 1-5 القاهرة 4391

الفتاوى الهندية، 1-9 ، بولاق 0131

ابن عابدين، محمد أمين: رد المحتار على الدر المختار، 1-7 ، القاهرة 2721

ابن همام، كمال الدين محمد: شرح فتح القدير، 1-8 ، القاهرة 5131

الاختيار لعبد الله بن محمود الموصلي: الاختيار في تعليل المختار، 1-4 ، القاهرة 1691

المبسوط لشمس الدين السرخسي: كتاب المبسوط، 1-23 ، بيروت 6891

المردوي شمس الدين المقدسي: كتاب الفروع، 1-6 ، القاهرة 7691

المغنى لموفق الدين ابن قدامة: المغنى على مثنى المقنع، 1-41 ، بيروت 4891

المحقق الحلى: شرائع الإسلام 1-4 ، النجف 9691

هه - المراجع العامة

ابن الأثير: الكامل في التاريخ تحقيق Carollus Johannes Tornberg 1-9 ليدن Leiden 8681

ابن الجوزي، أبو الفرج: كتاب أحكام النساء، بيروت 8891

ابن عبد ربه، العقد الفريد 1-8 ، القاهرة بدون تاريخ

ابن قتيبة: عيون الأخبار، 1-4 ، القاهرة 4391-9491

ابن قيم الجوزية: الطرق الحكيمة، القاهرة 1691

الجاحظ، أبو عمرو: البيان والتبيين، تحقيق عبد السلام هارون 1-4 ، بيروت 9891

لنفس المؤلف: رسائل الجاحظ تحقيق عبد السلام هارون، 1-4 ، بيروت 4891

الخولي، أبو عبد العزيز: مفتاح كنوز السنة، القاهرة 1291

الذهبي تاريخ الإسلام، تحقيق محمد عبد السلام تدمري 1-41 ، بيروت 4891

الزركلي: الأعلام، 1-9 ، بيروت 0191

الشريف المرتضي: رسائل 1-3 ، بيروت بدون تاريخ

راغب الأصفهاني: معجم مفردات القرآن، تحقيق منير البعلبكي، بيروت بدون تاريخ

شلتوت محمود: الإسلام عقيدة وشريعة، بيروت 0991

صبحي الصالح: النظم الإسلامية، بيروت 1891

العقاد، عباس محمود، المرأة في الإسلام، بيروت 5891

الغزالي أبو حامد: إحياء علوم الدين، 1-4 ، القاهرة بدون تاريخ

قاسم أمين: المرأة الجديدة، القاهرة 7891

لنفس المؤلف: تحرير المرأة، القاهرة 5791

مجدي سيد إبراهيم: بدع وخرافات النساء، الرياض 2991

محمد رشيد رضا: فتاوى الإمام، تحقيق يوسف خوري 1-6 ، بيروت 1791

محمود أبو ريا: جمال الدين أفغاني القاهرة 1691

هيكل، محمد حسين: حياة محمد، القاهرة 6891 (الطبعة السابعة عشرة)

 

المصادر الأجنبية

Bergstraesser, G:Grundzuege des islamischen Rechtes, bear. und hrsg. von Joseph Schacht, Berlin-Leipzig 1935

Bergel, Johann Christoph: Allmacht und Mechtigkeit im Islam, Menchen 1991

Enzyklopedie des islam, EI 1-4, Leiden-Leipzig, 1912-1939

Goldziher, Ignaz: Vorlesungen دber den Islam, Heidelberg 1910

Juynboll, W: Handbuch des Islamischen Gesetzes, Leipzig 1910

Leckey, William E. H: History of European Morals 1. ff. London 1869

Paret, Rudi: Mohammed und der Koran, Stuttgart 1985

Shorter Encyklopedia of Islam, Leiden 1974

Walter, Wiebke: Der Islam, Stuttgart 1991

  • عدد الزيارات: 22795
أضف تعليق


تابعونا

جميع الحقوق محفوظة — الحق ©

اتصلوا بنا

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.