ما هي الأحاديث؟

الصفحة 1 من 3


يُراد بالحديث ما رواه الصحابيُّ من الكلام المتّصل بعضه ببعض ولو كان جُملاً كثيرة، كحديث بدء الوحي، وحادثة الإفك. وقد يكون الحديث من جملة واحدة أو اثنتين.

ولقد ورد الحديث في القرآن بعدة معان منها:

1 - بمعنى رسالة دينية: "اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً" (سورة الزمر 39: 23). و فَذَرْنِي وَمَنْ يُكَذِّبُ بِهَذَا الْحَدِيثِ (سورة القلم 68: 44).

2 - بمعنى قصة عامة أو دنيوية: وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ (سورة الأنعام 6: 68).

3 - بمعنى قصة تاريخية: وَهَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَى (سورة طه 2 : 9)

4 - بمعنى حوار جارٍ: وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ حَدِيثاً (سورة التحريم 66: 3)

أما في الأحاديث المروية عن محمد فإن لفظة الحديث وردت فيها أيضاً على الوجوه الأربعة كما هو الحال في القرآن نفسه:

1 - بمعنى رسالة دينية: أحسن الحديث كتاب الله

2 - بمعنى قصة عامة أو دنيوية: ومن استمع لحديث قوم وهم له كارهون، أو يفرون منه صب في أذنيه الأنك.

3 - بمعنى قصة تاريخية: حدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج.

4 - بمعنى حوار جارٍ: إذا حُدِّث الرجل حديثاً ثم التفت فهي أمانة.

والحديث الصحيح أنواع، منه ما تلقّاه المسلمون بالقبول فعملوا به، ومنه ما تلقاه المحدثون بالقبول والتصديق وأجمعوا على صحته. مثل أحاديث البخاري وبالرغم من ذلك، فهناك علماء نازعوا البخاري ومسلم في بعض أحاديثهما، كحديث مسلم في خلق السماء والأرض أنكره عليه البخاري ويحيى بن مَعِين. ومثل حديث البخاري عن النبي أنه قال عن الحسن:

إن ابني هذا سيد، وسيُصلِح الله به فئتين عظيمتين من المسلمين أنكره عليه أبو الوليد الباجي.

عناصر الحديث
الصفحة
  • عدد الزيارات: 9810
أضف تعليق


تابعونا

جميع الحقوق محفوظة — الحق ©

اتصلوا بنا

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.