بحثاً عن مُحَمَّدٍ التَّاريِخيّ

الصفحة 1 من 12

بحثاً عن مُحَمَّدٍ التَّاريِخيّ
آرثر جِفري / ترجمة مَالِك مِسلْمَانِي

سنة 1906 ظهر في الألمانية عملٌ لم تُفتح العينٌ على مثله يتناول حياة المسيح، بعنوان : "Von Reimarus zu Wrede,"، تأليف ألبرت شفايتزر، العالم ُ الشّاب ُ، الّذي لم يكن معروفاً حتّى ذلك الحين، و قد قام مونتغومري بترجمته إلى الإنجليزيّة تحت عنوان " بحثاً عن يَسوع التَّاريِخيّ " .

كان كتاب شفايتزر مسحاً شاملاً متألقاً لمختلف أنماط " سِيَر المسيحِ "، التي أنتجتها شتّى مدارس الفكر اللاهوتي ّ في أوروبا، من مدارس الورع الأرثوذكسيّ، البعيدة كلّ البعد عن قواعد النّقد، إلى تلك المسرفة في التّفسير الآخرويّ ( eschatological ) وحتّى الأسطوريّ. كان شفايتزر يهدف من ذلك إلى إجراء مسحٍ لمختلف المحاولات التي أُجريت من أجل تفسير حياة سيدنا، وبعبارة أخرى ـ إجراء بحث ٍ إحصائيٍّ لوضعية العلْم بصدد هذه المسألة، و أن يقيّم سنوات ٍ من البحث النّقديّ الصّبور، الّذي كُرس لهذه الإشكاليات.

في الآونة الأخيرة اُقترح بأن َّ الوقت قد نضج لبحث مشابه بصدد حياة نبي ِّ الجزيرة العَرَبِيّة، و لهذا بوسعنا أنْ نستعرض تقييمياً العمل الّذي تحقق، و جمع النتائج المؤكّدة التّي تم ّ بلوغها، و ملاحظة اتجاهات العلْم النَّقديِّة ِ التي تظهر خطوط البحث الواجب تتبعها مستقبلاً. يمكن لنا أن ْ ننتظر طويلاً بزوغ عالمٍ إِسْلاَمي ٍّ يتحلى باستعداد أصيل ومجدٍ نظير شفايتزر، ليأخذ على عاتقه هذه المهمة، بيد أنّ في مكننا إجراء محاولة رسم مختصرة لهذه المعالم الأساسية لمثل هذا الإستقصاء بكثير أو بقليل من النجاح.

المَصَادِر
الصفحة
  • عدد الزيارات: 18168
أضف تعليق


تابعونا

جميع الحقوق محفوظة — الحق ©

اتصلوا بنا

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.